إضافة صفة الملل إلى الله سبحانه وتعالى عما يصفون علوا كبيرا.

أضف رد جديد
صورة العضو الرمزية
محمد مأمون
User
User
مشاركات: 438
اشترك في: الاثنين مايو 13, 2013 7:39 am

إضافة صفة الملل إلى الله سبحانه وتعالى عما يصفون علوا كبيرا.

مشاركة بواسطة محمد مأمون »

إضافة صفة الملل إلى الله سبحانه وتعالى:
حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ الْمُثَنَّى ، حَدَّثَنَا يَحْيَى ، عَنْ هِشَامٍ ، قَالَ : أَخْبَرَنِي أَبِي ، عَنْ عَائِشَةَ ، " أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ دَخَلَ عَلَيْهَا وَعِنْدَهَا امْرَأَةٌ ، قَالَ : مَنْ هَذِهِ ؟ قَالَتْ : فُلَانَةُ تَذْكُرُ مِنْ صَلَاتِهَا ، قَالَ : مَهْ عَلَيْكُمْ بِمَا تُطِيقُونَ ، فَوَاللَّهِ لَا يَمَلُّ اللَّهُ حَتَّى تَمَلُّوا ، وَكَانَ أَحَبَّ الدِّينِ إِلَيْهِ مَا دَامَ عَلَيْهِ صَاحِبُهُ " صحيح البخاري» كِتَاب الْإِيمَانِ» بَاب أَحَبُّ الدِّينِ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ ...
الرابط:
http://library.islamweb.net/hadith/disp ... 729&hid=42

"وحدثنا محمد بن المثنى حدثنا عبد الوهاب يعني الثقفي حدثنا عبيد الله عن سعيد بن أبي سعيد عن أبي سلمة عن عائشة أنها قالت كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم حصير وكان يحجره من الليل فيصلي فيه فجعل الناس يصلون بصلاته ويبسطه بالنهار فثابوا ذات ليلة فقال يا أيها الناس عليكم من الأعمال ما تطيقون فإن الله لا يمل حتى تملوا وإن أحب الأعمال إلى الله ما دووم عليه وإن قل وكان آل محمد صلى الله عليه وسلم إذا عملوا عملا أثبتوه" . صحيح مسلم» كتاب صلاة المسافرين وقصرها» باب فضيلة العمل الدائم من قيام الليل وغيره
الرابط:
http://library.islamweb.net/newlibrary/ ... =53&ID=313



صورة العضو الرمزية
سلام
1000+ كاتب
1000+ كاتب
مشاركات: 3427
اشترك في: الاثنين يوليو 02, 2012 3:55 pm

Re: إضافة صفة الملل إلى الله سبحانه وتعالى عما يصفون علوا كبيرا.

مشاركة بواسطة سلام »

وهل ستنكر غداً صفة الأسف التي وصف الله بها نفسه لإن عقلك لا يستوعبها
" فلما آسفونا انتقمنا منهم"
أو صفة السخرية: سَخِرَ اللّهُ مِنْهُمْ
لا شك أنك من الذين " ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسنون صنعاً"

العقل لا يحكم على الدين يا مأمون

أضف رد جديد