تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ضيف

تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق ضيف » الأحد يوليو 29, 2018 11:00 pm

size=150]بقلم : عبد الله شاكر الدليمي[/size]

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله.

قرأت فتوى للشيخ محمد بن صالح العثيمين، يقول فيها:
"إنه في عصرنا الحاضر يتعذر القيام بالجهاد في سبيل الله بالسيف ونحوه، لضعف المسلمين ماديا ومعنويا وعدم إتيانهم بأسباب النصر الحقيقية، ولأجل دخولهم في المواثيق والعهود الدولية، فلم يبق إلا الجهاد بالدعوة إلى الله على بصيرة." (مجموع فتاوى بن عثيمين 18/388)

فكان شعوري مزيجا من الخيبة والاستغراب لما قرأت؛ فقد تضمنت هذه الفتوى - على قصرها - مغالطات كبيرة وخطيرة، سأجملها في النقاط التالية:

أولا: قوله "إنه في عصرنا الحاضر يتعذر القيام بالجهاد في سبيل الله بالسيف ونحوه..." قول غريب يعارض نصوص الكتاب والسنة الحاثة على ديمومة الجهاد إلى قيام الساعة. فمن المعلوم أن نصوص القتال محكمة سارية الحكم ولم تنسخ؛ ولم يرد نص قرآني أو نبوي يستثني السيف أو غيره من وسائل مجاهدة الكفار؛ وليس هناك تحديد مكاني أو زماني للقيام بفرض الجهاد. فكيف لنا أن نعمل بقوله تعالى: "... وليجدوا فيكم غلظة.." وقوله "فاضربوا فوق الأعناق واضربوا منهم كل بنان"... إن لم تكن الغلظة وضرب الأعناق بالسلاح؟

ثانيا: قوله "لضعف المسلمين ماديا ومعنويا" مثير السخرية؛ فقد رزق الله بلاد المسلمين من الثروات والموارد المادية والبشرية، وقبل ذلك الإيمان، ما تحسدها عليه سائر الأمم. فعن أي ضعف مادي يتحدث الشيخ وأرصدة "ولاة الأمر" في بلده وسائر بلاد المسلمين تنوء بمصارف أمريكا وأوروبا؟ أي ضعف مادي وما ينفقه ولي أمره – فقط- على المجرمين (كالسيسي وجيش لبنان المتواطئ مع حزب اللات)، وعلى كرة القدم والمهرجانات وقنوات اللهو والطرب، وعلى الطائرات واليخوت الفارهة يكفي لإنقاذ جميع المسلمين الذين يتعرضون لمجازر يشيب لهولها الرضعان في أكثر من بلد؟

أما عن الضعف المعنوي فهو الآخر عذر فاسد ومردود – لسببين، الأول: أن في بلاد المسلمين الملايين من المتحمسين للجهاد في كل أرض يستباح فيها المسلمون، لكن حكوماتهم وقوانينها تمنعهم من الجهاد؛ والثاني: إن كان في الأمة من ضعف معنوي فسببه تخاذل أهل الحل والعقد وإخلادهم إلى الأرض. فكيف ينفر المسلمون للجهاد وهم محاصرون بين سجون حكامكم وتثبيط فتاويكم المبرمجة لصرف المسلمين عن القتال إلا إذا كان ضد أعداء أمريكا أو حلفائها؟

لماذا لم يصدر الشيخ العثيمين أو غيره من كبار علماء المملكة الرسميين مثل هذه الفتوى إبان جهاد الأفغان والشيشان الذي أيدوه وحرضوا المسلمين عليه بكل الوسائل؟ الجواب: لأن العدو الذي قاتله الأفغان والشيشان كان عدوا لأمريكا (الروس).

ثالثا: أما قوله ".. وعدم إتيانهم بأسباب النصر الحقيقية" فعذر أقبح من ذنب. فالجهاد فرض على الأمة، وما لا يتم الفرض إلا به فلا يمكن أن يكون اختياريا ليُتخَذ تركه عذرا. فلو أن سائلا سأل الشيخ: "حضرتني الصلاة ولم أصلّ لأني لم أتوضأ"؛ فهل يقره على عدم الصلاة بهذا العذر أم أنه سيسأله: "لماذا لم تتوضأ"؟

رابعا: أما قوله: " ولأجل دخولهم في المواثيق والعهود الدولية" فعذر أشنع وأقبح من جميع الأعذار السابقة. فأي مواثيق وعهود دولية يقصد الشيخ؟ هل يقصد اتفاقيات الاستسلام مع اليهود الذين يغتصبون مسرى رسول الله- صلى الله عليه وسلم؟ أم اتفاقية الحماية بين حكومته وأمريكا التي تقضي بحماية أمريكا لعرش ولاة أمره مقابل تسخير كل مقدرات البلد لخدمة أمريكا ومشاريعها المعادية للإسلام والمسلمين؟

ومن قال إن مثل هذه المعاهدات جائزة شرعا لكي يقحمها الشيخ كمبرر لتعطيل الجهاد؟ وما هي سياقات وبنود هذه المعاهدات؟ إن كان يقصد مقارنتها بما عقده النبي (صلى الله عليه وسلم) من معاهدات مع المشركين (قريش ويهود المدينة) فقد كانت عن قوة وعزة وتمكين وفيها مصالح للإسلام؛ وكانت بوحي إلهي وليست لمأرب دنيوي، وبعد بذل الجهد وأداء الواجب الشرعي، وليس استسلاما وانبطاحا وبيعا للدين بالدنيا كما يفعل حكام اليوم. ولا أدري.. في أي دين أو قانون أو منطق يكون الاستسلام للعدو مبررا للانبطاح له؟

خامسا: يختم الشيخ فتواه بقوله:"... فلم يبق إلا الجهاد بالدعوة إلى الله على بصيرة." وهذا قول شنيع ولا يقنع إلا السذج والانبطاحيين. وقد توصل الشيخ إلى هذا الاستنتاج الفاسد بناءً على مبررات أفسد. فالدعوة إلى الله تكليف شرعي عام يناسب ظروف السلم والأمن؛ لكنه ليس بديلا لذروة سنام الإسلام الذي يصبح واجب الوقت عند تعرض المسلمين إلى اعتداء.

أما أن نتذرع بالانشغال بالدعوة في وقت تستباح فيه دماء المسلمين وأعراضهم ووجودهم فهذا ما لا يقول به عاقل غيور. ثم كيف يمكن ممارسة الدعوة في مكان يباد فيه المسلمون فيخلو منهم بسبب القتل أو التشريد أو الأسر كما يحدث اليوم في العراق وسوريا وغيرهما؟ هل يستطيع الشيخ العثيمين أو من يقول بقوله الذهاب إلى حلب أو الموصل أو بورما ليدعو الناس؟ وهل يريد من أهلها انتظاره - تحت قصف الطائرات ودوي الانفجارات ووابل الصواريخ والراجمات - لكي يشرح لهم "كتاب التوحيد" أو "الأربعون النووية"؟

ثم هب أن "الدعوة إلى الله على بصيرة" استمرت قرونا في بلد معين، فأصبح جميع أهلها حفّاظا لكتاب الله وجميع كتب الحديث والفقه والتفسير، ووصلوا إلى مرتبة الصحابة في التقوى والعلم، وهاجمتهم عصابات الروافض أو كتائب اليهود أو البوذيين مدججين بأحدث أسلحة الدمار، فكيف سيدافعون عن أنفسهم؟ هل يختبئون خلف جدار من المصاحف؟ أم يقذفونهم بمجلدات صحيح البخاري؟ أم يقرأون عليهم أحكام الحيض والنفاس فيردوهم على أعقابهم خاسرين؟

لقد كان النبي (صلى الله عليه وسلم) إماما في العلم والدعوة والزهد، وعلى يديه تتلمذ أصحابه (رضي الله عنهم)؛ لكنهم إن نادى منادي الجهاد هبوا أسودا كاسرة لا تعرف الخوف أو الجبن. فقد كانوا يعطون القرآن حقه والسيف حقه؛ ولو أنهم اكتفوا بالدعوة والتربية دون السيف لما نشروا الإسلام ولا حموا عقيدتهم ولا عصموا دماءهم وممتلكاتهم وأعراضهم. لهذا يقول شيخ الإسلام بن تيمية: " قوام الدين بكتاب يهدي وسيف ينصر".

الأصيرم بن عمرو بن ثابت- رضي الله عنه- استشهد في معركة أحد ولم يُصَلِّ لله صلاة قط، فقد "أسلم واشترك في المعركة مباشرة واستشهد؛ وقال عنه النبي صلى الله عليه وسلم: "‏إنه لمن أهل الجنة" (مسند أحمد)‏. وكذلك الأسود الراعي - رضي الله عنه – الذي "أسلم يوم خيبر واشترك في القتال فقُتل وما سجد لله سجدة، فقال عنه النبي - صلى الله عليه وسلم - إن معه الآن زوجتيه من الحور العين." (السيرة النبوية – ابن اسحاق)
فهل اشترط رسول الله - صلى الله عليه وسلم - على هذين الصحابيين أن يدخلوا "دورات مكثفة" في العقيدة والتوحيد و"شهادة الجودة" في الدعوة والتربية قبل مقاتلة العدو؟ وهل قال لهما: "اذهبا وجاهدا بالدعوة إلى الله على بصيرة قبل التفكير في مقاتلة العدو؟"

إن هذه الفتوى وأمثالها تأتي ضمن جهد ممنهج ومبرمج لتفريغ الإسلام من كل جوانب العزة والقوة ليعيش المسلمون أذلاء ضعفاء يسهل على حكامهم تدجينهم وعلى أعدائهم تدميرهم – كما هو حاصل اليوم.
ملاحظات على هذه الفتوى وأمثالها:

أصحاب هذه الفتاوي المخذلة يتخذون من التقصير والتكاسل أعذارا للقعود ومد الرقاب لسيف العدو، ويتجاهلون الكم الكبير من نصوص الكتاب والسنة التي تحث على الجهاد والإعداد له وتبين ثمراته وعواقب تركه.

الدعوة والتربية التي يتذرعون بها (كبديل ناعم للجهاد) مقتصرة على المحكومين دون الحكام، فهم يريدون للشعوب المسلمة أن تتربى على العقيدة والتوحيد وولاة أمورها نائمون في أحضان الأعداء ويسلمون لهم البلاد والعباد!

تركز دعوات فقهاء السلطة على تربية المسلمين كأفراد - غاضين الطرف عن الجانب الجمعي (الأمة)؛ ويهتمون بالعبادات النظرية "السلمية" دون الاهتمام بقضايا الأمة المصيرية ونوازلها. يحتفون بالرقائق والروحانيات والجوانب الفرعية من الشريعة دون التركيز على مقاصدها، ولا يتطرقون لمفهوم الدولة والخلافة والقوة المادية. فهم يتجاهلون أن ديننا يحثنا على رص الصفوف في مواجهة العدو كما يحثنا على رص الصفوف في الصلاة؛ ويأمرنا بالغلظة مع العدو كما يأمرنا بالتراحم وخفض الجناح فيما بيننا: "أشداء على الكفار رحماء بينهم".

حالة الضعف التي تمر بها الأمة يجب أن تكون استثناءً لا قاعدة؛ وعلى هؤلاء العلماء- قبل غيرهم- الدعوة إلى تجاوز هذا الاستثناء لاستعادة القاعدة - لا أن يغيبوها قرونا ويتعاملوا معها كأنها نص قرآني محكم ناسخ لكل آيات القتال.

المسؤول عن هذا الضعف هم الحكام؛ فأمر البلاد إليهم بعد الله؛ وبالتالي فالواجب الشرعي والأخلاقي يحتم على الشيخ العثيمين وغيره من الرموز الفقهية أن يوجهوا جهود الدعوة والتربية إليهم ويناصحوهم ويبينوا حالهم وحكمهم للأمة إن أصروا على نهجهم التآمري. لكن الحاصل عكس ذلك تماما، فهم يثنون على حكامهم رغم فسادهم وظلمهم وخيانتهم للدين وأهله؛ ويُخضعون الناس لهم خضوعا مطلقا باسم "طاعة ولي الأمر" رغم ارتكابهم لأكثر من ناقضٍ من نواقض الإسلام.

على المتصدرين للفتيا أن يتقوا الله في فتاويهم وأن يضعوا نصب أعينهم مقاصد الشريعة ومصالح الأمة لا مصالح الحكام وأوليائهم من أعداء الإسلام، وألا يغتروا بما يحظون به من قبول وتوقير بين جمهور المسلمين، لأن أغلبهم أغرار سذج ليس بوسعهم تمحيص فتاويهم لتمييز الحق من الباطل. وليتذكروا أنهم ملاقو ربهم الذي سيسألهم عن أمانة التبيين التي حمّلهم بقوله: "لتبيننه للناس ولا تكتمونه".

اللهم هيئ لهذه الأمة أمرا رشدا تعز فيه بعد ذل!
وصلى الله على محمد وآله.


صورة[/img]



صورة العضو الشخصية
سلام
1000+ كاتب
1000+ كاتب
مشاركات: 3360
اشترك: الاثنين يوليو 02, 2012 3:55 pm

Re: تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق سلام » الأحد يوليو 29, 2018 11:39 pm

كيف ستجاهد وأسلحتك تشتريها ممن تنوي محاربتهم؟

ضيف

Re: تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق ضيف » الثلاثاء يوليو 31, 2018 10:24 am

كيف ستجاهد وأسلحتك تشتريها ممن تنوي محاربتهم؟

كلامك أعوج, غير سليم, وليس في محله ويعكس عن نفسيه مهزومه قبل ان تبدأ المعركه .
والتأريخ يدمغ ويدحض هذا الفكر الانهزامي.
فسؤالك هذا , عند الدوله الاسلاميه الخبر اليقين !
اذهب الى منتدياتهم او حساباتهم بتويتر واسألهم كيف حصلوا على الاسلحه ليقاتلوا بها الروس والايرانيين وحزب الشيطان
على ارض سوريا.

صورة العضو الشخصية
سلام
1000+ كاتب
1000+ كاتب
مشاركات: 3360
اشترك: الاثنين يوليو 02, 2012 3:55 pm

Re: تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق سلام » الثلاثاء يوليو 31, 2018 10:40 am

كلام غير منطقي
داعش كانت أكبر مدمر للثورة السورية وخدمت النظام أكثر من روسيا وإيران
وتسببت في قتل المسلمين وتدمير مدنهم بما لم يحلم به أعتى أعداء الإسلام

الرقة ، عاصمتهم السابقة، مثلاً:
https://www.youtube.com/watch?v=rWL5CBZxVNc

ضيف

Re: تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق ضيف » الثلاثاء يوليو 31, 2018 11:01 pm

نعم هناك من يقول بان داعش احد اسباب تخريب وتدمير الثوره والاسباب كثيره واهمها واولها الكثير من امراء الحرب والذين اتضح اخيرا بما لايدع مجالا للشك, بانهم ليسو الا مندوبين لاستخبارات دوليه. ولكن هذا ليس من الموضوع.

الامثله كثيره على حصول السلاح !
طالبان كيف حصلت على السلاح؟
القاعده كيف حصلت على السلاح؟
المجاهدون في افغانستان كيف حصلوا على صواريخ كتف مضاده للطائرات؟
كتائب القسام كيف حصلت على السلاح؟

الغنائم اولا وبالشراء ثانيا وبالصنع للسلاح الخفيف والمتوسط.
فالغنائم وبالصنع الامثله كثيره وموثقه باليوتيوب,وهناك تقريرا اول امس اوضح بان هناك امكانيه
صنع سلاح كمسدسات ورشاشات من البلاستيك بسعر ارخص وفعاليه لاتقل عن غيرها.وهو عباره عن برنامج قد يتم تداوله
على الشبكه العنكبوتيه.
اما بالشراء
فكما هناك تجار مخدرات لايدخنون السجائر,
فهناك ايضا تجار سلاح لم يقتلوا حشره ضاره,
كل هدفهم هو المال والمال فقط.لايهم الى من سيوجه هذا السلاح حتى لو كان الى صدر ورؤوس حكوماتهم !

صورة العضو الشخصية
سلام
1000+ كاتب
1000+ كاتب
مشاركات: 3360
اشترك: الاثنين يوليو 02, 2012 3:55 pm

Re: تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق سلام » الأربعاء أغسطس 01, 2018 12:55 pm

طالبان...خسرت حكم افغانستان
القاعدة...مزقت شر ممزق
المجاهدون في أفغانستان....من أمريكا
كتائب القسام...محاصرة في غزة ولا تجرؤ على أطلاق رصاصة على إسرائيل وكلما أطلقت ردت اسرائيل الصاع صاعين

التفكير كطفل يريد هزيمة بطل العالم في المصارعة لا يجدي ولا ينفع.
رسول الله المؤيد بالوحي لم يقاتل أحد عندما كان ضعيفاً ولم يبدأ بالجهاد إلا بعد ما أخذ بالأسباب.

ضيف

Re: تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق ضيف » الخميس أغسطس 02, 2018 12:08 am

طالبان,مازالت شوكه في حلق كرازايات افغانستان واسيادهم الصليبيين,الان,يعرض عليهم التفاوض ورفضوا الا بخروج المحتل.
القاعده تحدث عنهم اهل الاختصاص,واوضحوا ماوقعوا فيه من اخطاء,ادت الى عزوف الكثير من المجتمعات عن تبنيهم اي لم يكن لهم حاضنه شعبيه والا لكان لهم شأن.
المجاهدون في افغانستان فمن الظلم ان نقول امريكا. فلم ترسلهم امريكا الى هناك,ولم يقاتل اي جندي صليبي امريكي في صفوفهم,,فامدتهم بسلاح مهم وفعال لا حبا فيهم ولا نصره لعقيدتهم,وانما لكسر شوكه السوفيت, ادى الى خسائر كبيره.
اما بشأن كتائب القسام,,انت هنا ترد على نفسك من حيث لاتعلم ! فكيف حصلت القسام وغيرها من الفصائل على السلاح الخفيف والمتوسط وربما قليل من الثقيل !؟ والذي استخدمته في حروبها ضد الصهاينه؟ فكما يقال الحاجه ام الاختراع
والمسأله لا انتظر واضع يدي على خدي, او اطلب من عدوي ان يمدني بالسلاح لكي اقاتله به !
مره اخرى الامثله كثيره تدحض ماتكتبه ! كطفل يريد ان يهزم بطل المصارعه !
غريبه ان يكتب مثل هذا.او اي شخص لديه قله قليله من الثقافه والاطلاع !
الفيتناميون, ماذا فعلوا في الغزاه الامريكيين !
حزب الشيطان ! ألم يحرر بعض من الارضي المحتله.
روسيا بقضها وقضيضها هل قضت على الثوار السوريين !
هل قضى الصهاينه تعلى المجاهدين بغزه؟هو حلم كل صهيوني,ولكن لم ولن يتحقق.
هاهو المثال الحي وعلى الهواء مباشره,اليمن,كم دوله تحاربهم وخلفهم امريكا والصهاينه !؟
كل الامثله اعلاه,لنقول جدلا بانها غير واقعيه وغيره مثاليه
تاريخك الاسلامي؟ كيف تتجاهله؟ ألم يواجه المسلمون اقوى الامبراطوريات فارس والروم !؟بما اعدوه مااستطاعوا من عده.
عطني ملحمه بين المسلمين واعدائهم كان المسلمون اكثر عده وعددا, - الا حنين -!؟
فالله عز وجل لم يأمر او يوجب ان نعد العده لكي توازي او تفوق قوه الاعداء,وانما مااستطعنا.ولا يكلف الله نفسا الا وسعها
وما النصر الا من عند الله.

الرسول صلى الله عليه وسلم,هل كان يملك اكبر بئر نفط في العالم وغيره من ابار نفط ويصدر 10مليون برميل, وتريلونات وارض مساحتها 2 مليون م2 وعداد من المسلمين مايقارب 2 مليار !؟
لو لديه كل هذه الامكانيات المتوفره الان في بلد الحرمين لما اختبأ في الغار ثم هاجر من مكه, وارسل الصحابه رضي الله عنهم الى الحبشه.

ضيف

Re: تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق ضيف » الخميس أغسطس 02, 2018 12:15 am

الواضح كوضوح الشمس من مقال الدليمي
وباختصار وفي كلمات معدوده !
اقول كل مقومات النصر والتعزه والقوه متوفره بل لا تتوفر في اي امه من الامم !

والدواء
الامه تحتاج الى قائد كقطز
وعالم عامل مجاهد كابن تيميه رحمها الله تعالى.

والداء
طاغيه يرقص مع كل كافر محارب صليبي
ومتعالم يقص الكيكه مع الصليبي المحارب ساركوزي !

صورة العضو الشخصية
سلام
1000+ كاتب
1000+ كاتب
مشاركات: 3360
اشترك: الاثنين يوليو 02, 2012 3:55 pm

Re: تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق سلام » الخميس أغسطس 02, 2018 5:01 pm

كل هذه الجماعات التي ذكرتها مطحونة طحن من قبل الغرب واذا أراد الغرب انهائها لفعل ولكن يبقيها لغرض في نفس يعقوب.

انظر الى "داعش" كيف سمح له بالتمدد ثم قصفها قصفاً في العراق وسوريا وحجمها تحجيماً

انظر الى روسيا كيف سوت الشيشان بالتراب ولم يعد للمقاومة فيها أي وجود.

وانظر الى غزة وكيف حماس بنفسها تقبض على من يطلق الصواريخ خوفاً من اسرائيل

أو إلى لبنان وكيف أن حزب الله يحسب لخطواته الف حساب

الأعتراف بالضعف ليس عيباً.

ضيف

Re: تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق ضيف » الجمعة أغسطس 03, 2018 3:03 am

الذي على الحق ويتعامل مع الواحد الجبار القوي المتين,لايخشى الغرب,ولو كان كلامك صحيحا لطحن فرعون موسى عليه السلام ولطحنت قريش الرسول صلى الله عليه وسلم وطحنت كم صحابي اسلم وكانوا قله قليله ! وطحنت الحملات الصليبيه المسلمين طحنا وافنتهم عن بكره ابيهم,وطحن التتر المسلمين وسحقهم ومحقهم ودفن دينهم,وطحن القرامطه المسلمين وهدموا كعبتهم وهدموا المسجد الحرام وطحنوه ! ولو كان فكر وثقافه وسياسه الطحن والطحين :D فعاله وتؤتي ثمارها وتنهي الاسلام والمسلمين لما بقي احد على وجه الارض يقول لا اله الا الله محمد رسول الله,حتى انت لكنت في ذلك ومن ذلك الطحن ولما بقي اسلافك واجدادك وابائك ولما وجدت انت الان على قيد الحياه ولكنت في خبر كان, طحنا مطحونا :mrgreen: من المطحونين.
وكل جباره الارض من فرعون الى كفار قريش الى القرامطه الى امريكا
تركوا موسى وقومه والرسول واصحابه الخ من اجل اهداف وغايه في نفس يعقوب !
اقول يارجل قليلا من الموضوعيه.

ضيف

Re: تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق ضيف » الجمعة أغسطس 03, 2018 3:19 am

الاعتراف بالضعف او ظهوره في امه الاسلام سواء شعوبا جماعه او افرادا ليس نقيصه او مذمه
فالله عز وجل اخبر بان الصحابه رضي الله عنهم تعلى قدر جلاله شأنهم وعظم مقامهم اصابهم الضعف !
(الان خفف الله عنكم وعلم ان فيكم ضعفا)
المصيبه الطامه الكارثه ان يخرج شيخ من شيوخ الحكام ويبرر لولي امره هذا الضعف والذي يراه الكثير من النخب المثقفه الربانيه
بانه عماله وخيانه وفساد وسرقه للثروات وانبطاح للامم الكافره !
كيف لا, وهذه امم كانت في ضعف وفقر وهاهي الان قريبه ان لم تكن قد وصلت,لان تكون قوى عظمى !
الهند كوريا الشماليه البرازيل الصين ايران الخ ,
هذه الدول ليس فيها ولا بها من الامكانيات ولا عشر معشار مافي جزيره العرب من ثروات وموقع وخيرات وقبل ذلك كله قداسه,واين هي الان واين جزيره العرب !؟
هذا الشيخ انا على يقين بانه يجهل جهلا مطبقا,بان الجزائر كان تقدم المساعدات لكوريا الجنوبيه !!! اظن في الخمسينات او الستينات ! وانظروا يامسلمين اين هي الجزائر واين كوريا الجنوبيه الان؟؟؟
اي شيخ يبرر لولي امره الضعف والجهل والانحطاط الذي غارق فيها بلده وشعبه ودولته,لاشك بانه جاهل جهل مطبق بالواقع ان كان لايعلم وهذه مصيبه,وان كان يعلم ذلك فهو وبلا شك خائن منافق مداهن كاتم ولم يبين مايجب ان يبينه,ناقض للعهد الذي بينه وبين الله عز وجل.

ضيف

Re: تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق ضيف » الجمعة أغسطس 03, 2018 3:38 am

مذكرة النصيحة، محرم ١٤١٣ ه، يوليو ١٩٩٢ .
وقع عليها المئات من النخب المثقفه في بلد الحرمين وعلى راسهم العلامه الامام الشيخ عقلا الشعيبي والامام الشيخ بن جبرين رحمها الله تعالى ! واوضحوا مايعاني منه بلد الحرمين من مشاكل وضعف وفساد وانحراف وخلل في السياسه .القوات المسلحه, القضاء التعليم الاعلام الخ ووضعوا الحلول الجذريه لها.
ولو قبلها بن سعود,لكان بلدنا الان من الدول المتقدمه قويا شامخا, له شأن في كل مجالات الحياه.
ولكن اول من وقف ضدهم وامامهم, مايسمى هيئه كبار العلماء !!!؟ فبدلا من ان يؤيدوا هذه المذكره ويؤطروا ولي امرهم الفاسد المفسد اللص على الاخذ بها والعمل على تطبيقها لانتشال البلد من العماله والتبعيه للغرب وسرقه الثروات والفساد بكافه اشكاله وانواعه وضعف الجيش وانعدام البنى التحتيه الخ,فقد كان موقفهم سلبي,حتى ادى ذلك لتجرأ السلطات على ملاحقه الموقعين والتضييق عليهم.وكشف بان هذه الهيئه ماهي الا جزء من هذا الكيان الفاسد المفسد المتستر بالدين.
اذا اقول بان من اهم اسباب هذا الفساد والضعف والانحطاط والعماله للغرب هم شيوخ بن سعود الرسميين من يبررون
لولي امرهم كل فساد وضعف وخيانه وانحطاط وعماله للغرب.

حتى وصل الامر الى العصمه تقريبا فخرج كبيرهم يقول بان من يعادي الدوله السعوديه, هو يعادي الحق !!!!!؟
مثل هذا الكلام ايضا يقول المعمم الرافضي,من يعادي الكيان الايراني هو يعادي ال البيت !؟؟؟

صورة العضو الشخصية
سلام
1000+ كاتب
1000+ كاتب
مشاركات: 3360
اشترك: الاثنين يوليو 02, 2012 3:55 pm

Re: تنبيه العباد إلى بطلان فتوى بن عثيمين المعطلة للجهاد

ارسال عن طريق سلام » الجمعة أغسطس 03, 2018 7:08 am

ماذا تقول لشخص قال لك:

هيا نسلح مئة ألف مسلم بالرشاشات ونتجه بهم إلى حدود فلسطين المحتلة غداً ونحررها؟

شارك بالموضوع