أسعار النفط تقفز.. والمملكة تُحدد مصير "قمة الدوحة" النفطية

شارك بالموضوع
صورة العضو الشخصية
بانوراما
1000+ كاتب
1000+ كاتب
مشاركات: 11994
اشترك: الجمعة أغسطس 03, 2012 11:04 pm

أسعار النفط تقفز.. والمملكة تُحدد مصير "قمة الدوحة" النفطية

ارسال عن طريق بانوراما » الجمعة مارس 18, 2016 7:55 am

صورة
واصلت أسعار النفط، الجمعة (18 مارس 2016)، ارتفاعها الملحوظ، بعدما سجلت (الخميس والجمعة)، أعلى مستوى لها في هذا العام.

وتجاوز الخام الأمريكي 40 دولارًا للبرميل، بفضل التفاؤل بشأن اجتماع كبار المنتجين الشهر القادم في قطر، حيث ستشارك في الاجتماع 15 دولة، يمثل إنتاجها حوالي ثلاثة أرباع العرض العالمي من النفط.

ويناقش المجتمعون -بحسب وكالة "رويترز"- دعم السوق في ظل ارتفاع كبير في الطلب على البنزين في الولايات المتحدة.

وتعقد منظمة "أوبك" وأعضاء من خارجها، يوم 17 أبريل المقبل اجتماعها في قطر بشأن خطة تثبيت الإنتاج، ما يزيد احتمال إبرام أول اتفاق بشأن الإمدادات العالمية في 15 عامًا، بحضور المملكة السعودية وروسيا، أكبر مصدرين للخام في العالم، حيث يرى مراقبون أن موقف المملكة سيحدد نتائج القمة.

وارتفع سعر الخام أكثر من 50% من أدنى مستوياته في 12 عامًا منذ أن طرحت دول في أوبك فكرة تجميد الإنتاج ليرتفع برنت من حوالي 27 دولارًا للبرميل والخام الأمريكي من حوالي 26 دولارًا.

وصعدت العقود الآجلة للنفط الأمريكي 1.74 دولار أو 4.52 % عند التسوية اليوم إلى 40.20 دولارًا للبرميل بعدما سجلت أعلى مستوى في 2016 عند 40.26 دولارًا.


وأنهت العقود الآجلة لبرنت الجلسة مرتفعة 1.21 دولار أو 3% إلى 41.54 دولارًا للبرميل بعدما سجلت أيضًا أعلى سعر في 2016 عند 41.60 دولارًا.

وقالت وكالة "فرانس برس"، إن أسعار النفط واصلت ارتفاعها الجمعة في أسواق آسيا، وبلغ سعر برميل "الخام المرجعي الخفيف" (سويت لايت كرود) تسليم إبريل، في المبادلات الإلكترونية في آسيا، 40,31 دولارًا بارتفاع 11 سنتًا.

وبلغ سعر برميل خام برنت المرجعي الأوروبي تسليم إبريل، 41,56 دولارًا، أي بارتفاع سنتين اثنين. يأتي هذا بعدما تراجع سعر برميل الخام إلى أدنى مستوى منذ 13 عامًا في فبراير، قبل أن يعاود الصعود في الأسابيع الأخيرة على خلفية آمال بحصول اتفاق بين كبار منتجي النفط للحد من العرض.

وانخفض الدولار بعد بيان مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) الأربعاء، ويقلل تراجع الدولار من تكلفة السلع المقومة بالعملة الأمريكية على حائزي العملات الأخرى وهو ما يدعم النفط.


عاجل
الجمعة - 09 جمادى الآخر 1437 - 18 مارس 2016



شارك بالموضوع