الله اكبر ولله الحمد البنتاجون يعلن الخسائر البشرية الأمريكية في العراق

شارك بالموضوع
صورة العضو الشخصية
اقبال
1000+ كاتب
1000+ كاتب
مشاركات: 1266
اشترك: الثلاثاء أغسطس 07, 2012 1:52 am

الله اكبر ولله الحمد البنتاجون يعلن الخسائر البشرية الأمريكية في العراق

ارسال عن طريق اقبال » الجمعة فبراير 08, 2019 3:14 am

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال الله عز وجل (ولقد نصـركم الله في بدرٍ وانـتـم اذلـة)



البنتاجون يعلن الخسائر البشرية الأمريكية في العراق
– نشرت في 8 فبراير,2019

أصدرت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون)، أول حصيلة رسمية عن الخسائر البشرية الأمريكية في كل من العراق وسوريا، وذلك منذ مارس عام 2003 وحتى نهاية يناير 2019.

وذكرت المتحدثة باسم البنتاجون لشؤون أفراد القوات المسلحة جيسيكا ماكسويل – فى بيان، أنه “قتل 4 آلاف و384 جنديا أمريكا فى عمليات حربية فى دولة العراق، إلى جانب 32 ألفا و180 جريحا أصيبوا فى عمليات حربية.

وأضاف البيان أنه “فى سوريا قتل 6 جنود أمريكيين خلال عمليات حربية، وأصيب 28 آخرين خلال عمليات حربية”.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد قال الأربعاء (6 شباط 2019)، إن دول التحالف الدولي قضت على “شبكة تنظيم داعش”، فيما أشار الى ان بقايا التنظيم قد تكون خطيرة.

وذكر الرئيس الأمريكي في كلمة له، تابعتها (بغداد اليوم)، إن “دول التحالف الدولي استطاعت تفكيك شبكة تنظيم داعش، لكن بقايا التنظيم قد تكون خطيرة”.

وأضاف، ان “التحالف الدولي قد يعلن الأسبوع المقبل، القضاء على داعش في العراق وسوريا 100%”، مبيناً أن “القوات الأمريكية ستعود الى البلاد بعد القضاء على التنظيم بشكل كلي”.

وكان الرئيس الاميركي، قد أعلن الاحد 03 شباط 2019، رغبة إدارته ابقاء قوات أميركية في العراق لـ”مراقبة إيران”، فيما أشار الى ان وجود قاعدة عسكرية في العراق “مناسب جدا” لمراقبة أوضاع الشرق الاوسط.

وقال ترامب في تصريحات لشبكة “سي بي إس” التليفزيونية، إن “كل ما أريده أن يكون بإمكاني المراقبة، لدينا قاعدة عسكرية رائعة وغالية التكلفة في العراق، وهي مناسبة جدا لمراقبة الوضع في جميع أجزاء منطقة الشرق الأوسط المضطربة”.

وأضاف الرئيس الاميركي، أن “هذا أفضل من الانسحاب”.
التعليق
لعله آن الاوان للمقاومة العراقية ان تطلق سراح الجيش الامريكي من قبضتها
فالاخبار تتوالى بعدم رغبة واشنطن ببقاء قواتها في العراق
لامدربين ولامقاتلين ولامستشارين
وما جاء على لسان الرئيس الامريكي ترامب انهم انفقو اموالا طائلة في بناء مقرات لهم وقد اضحت هباءا منثورا
وهي ليست بالجديدة على العالم الخسائر الامريكية الاقتصادية والسياسية والعسكرية من حرب العراق
اذ ان حال الجيش الامريكي الذي خسر الحرب منذ 20/3/2003
لم يعلن الخسارة بشكل مباشر
فمنذ العام الاول الذي اعلنت فيه امريكا وبريطانيا احتلالهما للعراق
بقرار من مجلس الامن الدولي المرقم 1483 في 2003
ظنو انهم منتصرون
الا ان المقاومة العراقية اصطادتهم جيشا بعد اخر حتى تفرط عقد التحالف الدولي
فلا كعكعة في العراق ولا احراز نصر
انما هي الجثامين التي لفت باعلام دول التحالف في حرب العراق بدون استثناء
وقد ختمت عليها نياشين النصر للمقاومة العرقية
المقاومة العراقية البطلة التي اجبرت الغزاة الى انهاء احتلالهم رسميا من العراق بقرار من مجلس الامن الدولي المرقم 1546 في 2004
من قوات محتلة الى قوات متعددة الجنسيات لحفظ الامن والسلام
ليعلم التاريخ ان العدو الغازي مصيره الموت في ارض العراق لاغير

الحمد لله الذي انجز وعده
ونصر عبده
واعز جنده
وهز الاحزاب وحده
لااله الاهو وحده



شارك بالموضوع