شمخاني يكشف سراً خطيراً، صواريخ دقيقة وصلت غزة ولبنان

شارك بالموضوع
ضيف

شمخاني يكشف سراً خطيراً، صواريخ دقيقة وصلت غزة ولبنان

ارسال عن طريق ضيف » الثلاثاء يناير 29, 2019 11:20 pm

صورة

أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني أن الصواريخ الدقيقة باتت لدى المقاومة في غزة ولبنان، وهي جاهزة للرد على أي حماقة اسرائيلية محتملة.

الصواريخ الدقيقة باتت لدى المقاومة في غزة ولبنان، وهي جاهزة للرد بجحيم من النار على أي حماقة محتملة من الكيان الصهيوني.

موقف مدو أطلقه أمين المجلس الأعلي للأمن القومي علي شمخاني، في جامعة ايران للعلوم والتكنولوجيا التي استضافت في طهران الملتقى الدولي الاول لتكنولوجيا الفضاء وتطبيقاتها لتقديم الانجازات العلمية للطلبة والمختصين في الحقل الفضائي.

وقال شمخاني:"ايران توصلت لصناعة التقنية الفضائية التي لايستطيع احد حظرها وهي من الثمار المهمة للثورة الاسلامية وسنتابع بشكل جاد تطوير البرنامج الفضائي لتحسين نوعية حياة الشعب وزيادة القدرة التكنولوجية للبلاد. إيران لاتعاني من أي نقص من الناحية العلمية والتنفيذية لزيادة مديات صواريخها العسكرية، لكنها واستنادا لستراتيجيتها الدفاعية لا تعتزم تطوير مديات صواريخها".

المشاركون بحثوا وجهات النظر والمشاكل العملية لتصاميم بناء وإطلاق الأقمار الصناعية من الصفر إلى الإطلاق الناجح والاستقرار في المدارات، ودور الجامعات في تطوير صناعة الفضاء وفي إنتاج حلول تكنولوجية ترسم خارطة الطريق أو المبادئ التوجيهية للعلماء والأساتذة في هذا المجال.

وقال وزير الاتصالات وتقنية المعلومات الايراني، محمد جواد آذري جهرمي:"لقد اعطانا اطلاق قمر بيام تجارب جيدة وتدارسنا المشاكل التي واجهها الاطلاق وسنصنع قمر بيام اثنين الاكثر تطورا ودقة. ونحن مستعدون لاطلاق اقمار صناعية جديدة منها قمر دوستي. واستخدام التقنية الفضائية اصبح ضمن برامجنا وتوصلنا لانجازات كبيرة.

وشهدت ايران خلال الاعوام الاخيرة تقدما ملحوظا في علوم الفضاء بارسال اربعة اقمار وثمانية مسابير مختلفة.

حقق قطاع العلوم الفضائية انجازات كبيرة و راكم خبرات نوعية جعل من ايران بلداً في عداد دول قليلة تمتلك دورة التقنية الفضائية الكاملة.



شارك بالموضوع