سياسي تونسي يطالب بنزع ولاية “آل سعود” على الحرمين

شارك بالموضوع
ضيف

سياسي تونسي يطالب بنزع ولاية “آل سعود” على الحرمين

ارسال عن طريق ضيف » الثلاثاء مارس 06, 2018 11:33 pm

صورة

شن السياسي التونسي المعروف محمد الهاشمي، هجوما عنيفا على النظام السعودي بعد تداول صور ومقاطع مصورة أظهرت إقامة عرض أزياء نسائي بالمدينة المنورة شهد عري ومشاهد فاضحة كان من المستحيل التحدث عنها فضلا عن ظهورها في المملكة المحافظة.

وعبر وسم #عرض_أزياء_في_مدينة_الرسول الذي احتل صدارة “التريند” السعودي بتويتر خلال ساعات قليلة، عبر آلاف النشطاء عن استنكارهم ورفضهم لمثل هذا الحدث الذي لا يتناسب مطلقاً مع احترام قيمة ومكانة مدينة الرسول الكريم.


نحو الحرية@hureyaksa
بعدما سمح للصهاينة بتدنيس الحرم النبوي .. ابن سلمان يسمح بإقامة #عرض_ازياء_في_مدينه_الرسول .. وتخلل هذا العرض.. عري ووقاحات وسفاهة وتمايل أجساد


واستنكر “الهاشمي” في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن)، هذا الحدث وطالب بنزع ولاية “آل سعود” على الحرمين الشريفين.. حسب قوله.

ودون ما نصه “أطالب رسميا بنزع ولاية آل سعود على الحرمين الشريفين.

نساء عاريات الظهور والأكتاف في عرض أزياء رسمي يحتفل بجسد المرأة لا بفكرها وعقلها، بحضور وسائل الإعلام، في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم، برعاية القيادة #السعودية .”


محمد الهاشمي الحامدي@MALHACHIMI
أطالب رسميا بنزع ولاية آل سعود على الحرمين الشريفين.
نساء عاريات الظهور والأكتاف في عرض أزياء رسمي يحتفل بجسد المرأة لا بفكرها وعقلها، بحضور وسائل الإعلام، في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم، برعاية القيادة #السعودية .#عرض_ازياء_في_مدينه_الرسول#عرض_ازياء_في_مدينة_الرسول


وتابع السياسي التونسي في تغريدة أخرى:”يا أمة محمد عليه الصلاة والسلام من كل الطوائف والفرق: إن سكتّم اليوم على تطبيق رؤية mbc في المدينة المنورة، والتباهي بأجساد النساء أمام وسائل الإعلام، فتوقّعوا ما هو أسوأ وأشنع في قادم الأيام.”


محمد الهاشمي الحامدي@MALHACHIMI
طالبوا بنزع ولاية الحكومة #السعودية علي الحرمين الشريفين.
يا أمة محمد عليه الصلاة والسلام من كل الطوائف والفرق: إن سكتّم اليوم على تطبيق رؤية mbc في المدينة المنورة، والتباهي بأجساد النساء أمام وسائل الإعلام، فتوقّعوا ما هو أسوأ وأشنع في قادم الأيام. #عرض_ازياء_في_مدينه_الرسول

وبرغم أن منظمي الحفل أكدوا أنه يستهدف أن يعود ريعه لخدمة “أطفال التوحد” إلا أن المشاركين بالهاشتاق رأوا أن خدمة أطفال التوحد تكون بإنشاء مزيد من المؤسسات لخدمتهم وليست بإقامة عرض أزياء مختلط بمدينة الرسول، بعيدًا عن أفكار المجتمع السعودي.

وفي ظل تولي “محمد بن سلمان” مقاليد الحكم الحقيقة في المملكة العربية السعودية أكدت عدة تقارير صحفية أجنبية أن المملكة في طريقها إلى كسر التقاليد الدينية, وانتهاج “العلمانية” , حيث شاهدنا وقائع عدة في السعودية بالأونة الأخيرة تُشير إلى ذلك.
وطن



شارك بالموضوع